»نشرت فى : »بواسطة : »ليست هناك تعليقات

جماعة إنزكان: مباراة لتوظيف 9 تقنيين من الدرجة الرابعة في عدة تخصصات، آخر أجل هو 9 يونيو 2017


جماعة إنزكان: مباراة لتوظيف 9 تقنيين من الدرجة الرابعة في عدة تخصصات، آخر أجل هو 9 يونيو 2017
جماعة إنزكان: مباراة لتوظيف 9 تقنيين من الدرجة الرابعة في عدة تخصصات، آخر أجل هو 9 يونيو 2017

إعلان
عن تنظيم مباراة التوظيف في درجة تقني من الدرجة الرابعة

بناء على قرار وزير الداخلية رقم 16 . 1360 صادر في 27 من رجب 1437 ( 05 ماي 2016) بتحديد شروط وإجراءات وبرامج مباريات التوظيف في المناصب العمومية بالجماعات الترابية.
- يعلن رئيس جماعة إنزكان عن تنظيم مباريات التوظيف في درجة تقني من الدرجة الرابعة، يوم الأحد 02 يوليوز 2017، ابتداء من الساعة الثامنة صباحا، بالمؤسسات التعليمية المتواجدة بمدينة إنزكان حسب الجدول أسفله،

شروط الترشيح:
 تفتح مباراة التوظيف المحدد عدد المناصب المتبارى بشأنها حسب التخصصات المشار إليها بالجدول أعلاه في وجه المترشحين البالغين من العمر 18 سنة على الأقل في فاتح يناير من السنة الجارية، و40 سنة على الأكثر ويمكن تمديد حد السن الأعلى لفترة تعادل فترة الخدمات الصحيحة أو الممكن تصحيحها لأجل التقاعد دون أن يتجاوز 45 سنة، والحاصلين على دبلوم تقني حسب التخصصات المشار إليها بالجدول أعلاه، مسلم من طرف مؤسسات التكوين المهني المحدثة طبقا لمرسوم رقم 325.86.2 بتاريخ 8 جمادى الأول 1407 (9 يناير 1987) بسن نظام عام لمؤسسات التكوين المهني أو إحدى الشهادات المعادلة لها المحددة بقائمتها طبقا لمقتضيات المرسوم رقم: 90.12.2 صادر في 8 جمادى الآخرة 1433 (30 أبريل 2012).

ملف الترشيح:
يتكون ملف الترشيح من الوثائق التالية:
- طلب خطي يحمل الإسم الشخصي و العائلي وعنوان المترشح؛
- السجل العدلي (ألا تتجاوز مدة صلاحيته ثلاثة أشهر)؛
- سيرة ذاتية CV؛
- نسخة مطابقة لأصل الدبلوم التقني المحصل عليه في التخصصات المطلوب حسب الجدول أعلاه مصحوب بنسخة من قرار المعادلة عند الاقتضاء؛
- نسخة مطابقة لأصل البطاقة الوطنية للتعريف؛
- ثلاثة أظرفة متنبرة تحمل الإسم الكامل وعنوان المترشح.

 يودع ملف الترشيح لاجتياز مباراة التوظيف من طرف المترشح شخصيا بمصلحة تدبير شؤون الموظفين بجماعة إنزكان الكائن مقرها بشارع محمد الخامس إنزكان.
ويعتبر يوم الجمعة 09 يونيو 2017، أخر أجل لإيداع طلبات الترشيح.

كل ملف تنقصه وثيقة من الوثائق السالف ذكرها، يعتبر لاغيا.