»نشرت فى : »بواسطة : »ليست هناك تعليقات

رقم قياسي المغرب يُجري أزيد من ألف تحليلة "كورونا" في يوم واحد



رفع المغرب من وتيرة إجراء التحاليل المخبرية للكشف عن حالات كورونا في البلاد، إذ أجرت المختبرات المرجعية الوطنية أزيد من ألف تحليلة في يوم واحد فقط خلال الـ24 ساعة الماضية.

ويظهر من خلال تحليل المعطيات الرسمية الصادرة عن وزارة الصحة، مساء اليوم الخميس، أن عدد التحاليل المخبرية الطبية خلال الـ24 ساعة الماضية بلغت 1316؛ وهو رقم قياسي يأتي في سياق الرفع من عدد المختبرات المرجعية المخصصة لإجراء تحاليل كورونا في البلاد.

وتشير المعطيات الرسمية أيضا إلى أن مجموع التحاليل المخبرية منذ ظهور وباء كورونا في المغرب بلغ، إلى حدود اليوم، 11996؛ ضمنها 2283 حالة مؤكدة، بينما جرى استبعاد 9713 حالة بعد تحليل مخبري سلبي.

وكانت السلطات الصحية رفعت من المختبرات المرجعية للتحليلات الطبية بإضافة ستة مختبرات تابعة للمستشفيات الجامعية، بالإضافة إلى مختبرين تابعين إلى مؤسسات طبية شبه خاصة، ناهيك عن ثلاثة مختبرات أساسية كان المغرب يتوفر عليها قبل كورونا؛ وهي مختبر باستور بالدار البيضاء، ومختبر الفيروسات بالمعهد الوطني للصحة بالرباط، ومختبرات المستشفيات العسكرية.

وسجل المغرب اليوم، لأول مرة، رقماً قياسيا على مستوى الحالات المؤكدة؛ فقد بلغت ما مجموعة 259 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس في المغرب إلى 2283 حالة.

ويرتقب أن ترتفع وتيرة الوضعية الوبائية في المغرب بسبب إجراء عدد كبير من التحاليل المخبرية في يوم واحد، بعد شروع المختبرات الوطنية المشار إليها في العمل منذ بداية الأسبوع الجاري؛ وهو العامل الذي ساهم في تقليص المدة الزمنية على مستوى ظهور نتائج التحليلات المخبرية.

وكان محمد اليوبي، مدير مديرية علم الأوبئة ومكافحة الأمراض بوزارة الصحة، قد أورد، في تصريح صحافي، أنه تم تسجيل 3 حالات وفاة جديدة ليصل العدد الإجمالي للوفيات إلى 130 حالة إلى حدود السادسة مساء؛ فيما تم تسجيل 20 حالة شفاء جديدة، ليرتفع العدد الإجمالي للحالات التي تماثلت للشفاء إلى 249 حالة.